لعبة طاق طاقية الشعبية ، طريقة اللعب وتفاصيل عنها

المصدر: صحيفة المكان - منى البلطان

2020-05-05

اسم اللعبة:
طاق طاق طاقية: وهي أكثر الألعاب الشعبية شهرة

أعمار اللاعبين:
بين 6 إلى 12 عام.

مكان اللعب:
داخل الحارة وقريب من المنازل،

عدد اللاعبين:
غير محدد، لكن غالباً ما يكون بين 7 إلى 10 لاعبين.

جنس اللاعبين:
أولاد وبنات. 

طريقة اللعبة:

يجتمع اللاعبين ويشكلون شكل دائري وهم جالسين، ويخصّص أحدهم للبدء باللعبة وهو حاملاً للطاقية بحيث يدور حولهم باستمرار أكثر من مرة وهو اللاعب الأساسي، والبقية جالسين.. وهم يرددون الأهازيج بالترتيب وراء بعض على النحو التالي:
 

  • اللاعب الأساسي: "طاق طاق طاقية.."
 
  • البقية: "رن رن يا جرس" 
 
  • اللاعب الأساسي: "عمي راكب الفرس" 
 
  • البقية: "حول واشرب المية"
 
  • اللاعب الأساسي: "الدبا"
 
  • البقية: "طاحت بالبير" 
 
  • اللاعب الأساسي: "وصاحبها" 
 
  • البقية: "واحد خنزير"
 
  • اللاعب الأساسي: "غمضوا غمضوا  ،، يا شطار .... واللي يفتح عينه هو حمار "

فهنا يغمض الجميع عينيه حتى يتمكن اللاعب من وضع الطاقية خلف ظهر أحدهم، وخلال دورانه يتحسّس الأطفال خلفهم، ثم يأخذها الذي يجد الطاقية خلفه. وينطلق وراء من وضعها خلفه محاولاً اللحاق به وضربه من الخلف بالطاقية والامساك به. ويقوم اللاعب الاساسي الذي تتم ملاحقته بالدوران حول الدائرة ليتفادى ضربات اللاحق، حتى يجلس في نفس مكان اللاحق ليكمل اللاحق اللعبة مرة أخرى بنفس الطريقة مردداً "طاق طاق طاقية".
وان لم يجلس في مكان اللاحق وتم امساكه من قبل اللاحق ... يكمل اللعبة هو بنفسه ويبدأ من جديد واللاحق يعود الى مكانه.
وهكذا تستمر اللعبة

وقت انتهاء اللعبة:
ليس لها وقت محدد متى ما رغب الجميع بإنهائها.

أماكن لعبها جغرافياً:
منتشرة في معظم البلاد العربية.




تم احياء ذكرى هذه اللعبة الشعبية عندما تغنى بمطلعها الشهير (طاق طاق طاقية)
المطرب محمد منير العام الماضي.

 

 

عدد المشاهدات : 765


مشاركة الخبر