كلمات مسؤولين الجامعة العربية عن أعمال اجتماع المكتب التنفيذي للمجلس العربي للسياحة

المصدر: واس - صحيفة المكان

2020-12-23

عقد المكتب التنفيذي للمجلس الوزاري العربي للسياحة اليوم اجتماع الدورة الـ (27) عبر تقنية الاتصال المرئي برئاسة وزير الصناعة والتجارة والسياحة بمملكة البحرين زايد بن راشد الزياني، خلفًا لمعالي وزير السياحة الأستاذ أحمد بن عقيل الخطيب رئيس الدورة السابقة للمجلس، وبمشاركة وزراء ورؤساء وفود ممثلي الدول العربية الأعضاء بالمكتب.

وقال الأمين العام المساعد رئيس قطاع الشؤون الاقتصادية بالجامعة العربية السفير كمال حسن علي في كلمته أمام الاجتماع: إن الظروف الاستثنائية التي تشهدها المنطقة والعالم جراء جائحة كورونا والتراجع الملموس في الكثير من القطاعات الحيوية يتطلب اتخاذ جميع الإجراءات والتدابير التي من شأنها الحد من تفشي هذه الجائحة وتقليل تأثيرها على قطاع السياحة في المنطقة العربية.

وأضاف أن الخبراء يتوقعون أن تؤدي هذه الأزمة إلى خسارة عالمية فادحة في قطاع السياحة إذا استمرت أكثر من ذلك، وتشمل الخسائر فقدان عدد كبير من العاملين لوظائفهم، وانخفاض في نسب الطلب على السفر بالطيران، وانخفاض معدل حجوزات السياحة، مما يؤثر على دخول الدول من السياحة، ومن ثَمّ انخفاض نسبة النمو الاقتصادي والاستثمارات، وانخفاض الناتج الإجمالي للدول على المستوى المحلي والعالمي.

وأعرب الأمين العام المساعد رئيس قطاع الشؤون الاقتصادية بالجامعة العربية عن أمله في ألا تؤدي جميع الجهود الرامية لفرض حزام رقابي وقائي بالمنافذ والمطارات كإجراءات احترازية من انتشار هذا الفيروس إلى تعطيل حركة السفر بين الدول العربية، مشددًا على ضرورة تكاتف وتعاون الدول فيما بينها للوصول إلى آلية فحص موحدة بينها سواء في المغادرة أو القدوم.

من جانبها قالت مديرة إدارة النقل والسياحة بالجامعة العربية مسؤول الأمانة الفنية لمجلس وزراء السياحة العرب الدكتورة دينا الظاهر في كلمتها أمام الاجتماع: إن المكتب التنفيذي ناقش في اجتماع دورته الجديدة المعايير المُحدّثة لعاصمة السياحة العربية، ومن بينها تمديد اختيار المنامة عاصمة السياحة العربية حتى عام 2021م، فضلاً عن دعوة الدول العربية لتقديم ملفات ترشيحاتها لعاصمة السياحة العربية لعام 2022م، واستعراض الرؤية الإستراتيجية وخطة العمل لإقامة ملتقى اقتصادي عربي سياحي بصفة دورية على هامش اجتماعات المجلس الوزاري العربي للسياحة، وبحث توصيات دعم إعادة إطلاق وإنعاش قطاع السياحة والسفر في العالم العربي والحلول المقترحة للعقبات التي تعاني منها السياحة في الدول العربية.

وأشارت إلى أن مشروع جدول أعمال تلك الدورة تضمّن مناقشة الكثير من الموضوعات المعنية بأمور السياحة في الدول العربية، وفي مقدمتها دعم قطاع السياحة في دولة فلسطين، ودعوة جميع الدول والمنظمات العربية والإسلامية والصناديق العربية ومنظمات المجتمع المدني إلى توفير التمويل اللازم لتنفيذ المشروعات الواردة في الخطة الإستراتيجية للتنمية القطاعية في القدس الشرقية (2018-2021)، كما تضمن مقترحًا بعقد مؤتمر وزاري سياحي (عربي – صيني)، وإنشاء آلية للتعاون العربي الصيني ليكون إطارًا للتعاون الجماعي المثمر.

ورفع المكتب التنفيذي للمجلس الوزاري العربي للسياحة مشروع جدول الأعمال ومشاريع القرارات الخاصة بها إلى الدورة (23) للمجلس العربي للسياحة المقرر عقدها غدًا الأربعاء باستضافة من مملكة البحرين ورئاستها، وذلك للنظر في اعتمادها.

عدد المشاهدات : 183


مشاركة الخبر