ملتقى تأصيل صناعة السياحة يوصي باستثمار مقومات منطقة جازان الطبيعية

المصدر: واس, صحيفة المكان

2021-03-18

أكد رئيس غرفة جازان خالد بن محمد صائغ، سعي الغرفة وحرصها على متابعة تنفيذ توصيات "ملتقى تأصيل صناعة السياحة في منطقة جازان"، الذي نظمته غرفة جازان مؤخراً، بحضور نخبة من المتخصصين والمهتمين بالشأن السياحي من داخل وخارج المنطقة.

وشدد على أهمية التوصيات التي خرج بها الملتقى، التي خضعت للدراسة والمراجعة والتدقيق من قبل مجلس التنمية السياحية بالمنطقة، وتضمنت التأكيد على إعداد خطة إستراتيجية للسياحة بمنطقة جازان من قبل وزارة السياحة، بهدف دعم صناعة السياحة بالمنطقة وتنميتها وفق رؤية المملكة 2030، ودعم الاستثمار السياحي بالمنطقة عبر القروض المقدمة من قبل صندوق التنمية السياحي للمشروعات السياحية الكبيرة والمتوسطة والصغيرة.

وأوضح رئيس غرفة جازان، أن الملتقى الذي أقيم تحت شعار "جازان سياحة مستدامة"، أوصى بأهمية تطوير المواقع السياحية الجاذبة في منطقة جازان، مثل جزر فرسان والقطاع الجبلي والشواطئ، إلى جانب أهمية تبني إيجاد نمط جديد للاستثمار السياحي في المنطقة، بالاستفادة من تجارب عالمية ناجحة، خاصةً في مجال السياحة الريفية.

وبين أن الملتقى أكد في توصياته على أهمية إعداد دليل أو أطلس إلكتروني للسياحة بتقنية الواقع الافتراضي في منطقة جازان، ليسهل الاطلاع على المقومات والمواقع السياحية بها، وتعزيز برامج الترويج السياحية، واستثمار مقومات منطقة جازان في إقامة المسابقات والمهرجانات الخاصة بالسياحة الرياضية، كرياضة تسلق الجبال، والغوص ومسابقات اليخوت البحرية، وسباق السيارات، التي تسهم بشكل كبير في تنشيط الحركة السياحية، فضلًا عن تطوير القدرات البشرية الوطنية العاملة في المجال السياحي طبقا لاحتياجات السوق.

عدد المشاهدات : 67


مشاركة الخبر