الأحساء تطور مسار الواحة السياحي

2019-11-12

قال المهندس عمر بن أحمد الفريدي مدير الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالأحساء إن الهيئة تدرس مع الشركاء العاملين في تنظيم الرحلات السياحية والمرشدين السياحيين في تطوير "المسار السياحي الزراعي".

وأكد الفريدي بأن الأحساء تتمتع بمحطات فريدة في مساراتها السياحية، وخصوصاً مسارها الزراعي الذي يضم جبل القارة ومسجد جواثى التاريخي، ومصنع الفخار، ومنتزه الشيباني (المشقر)، ومصانع التمور، والنزل التراثية والمطاعم الشعبية.

وكان الفريدي زار الثلاثاء الماضي "دوغة الغراش" المحاذية لجبل القارة أطلع خلالها على طريقة تصنيع الفخار بالطرق التقليدية، كما زار أحد مصانع التمور في واحة الأحساء وشاهد آلية خطوط الإنتاج التي تبدأ من استقبال التمور وغسيلها وفرزها ثم تغليفها.

وذكر مدير الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بالأحساء أن الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني وصندوق التنمية الزراعية وقعا في محرم 1432هـ اتفاقية تعاون ترمي إلى وضع المعايير للمزارع التي ستقدم خدمات السياحة الزراعية، وترغب في الاستفادة من خدمات وأنشطة الصندوق، وكذلك تشجيع المزارعين الذين تنطبق عليهم المواصفات المناسبة على الانضمام لبرنامج السياحية الزراعية.

عدد المشاهدات : 319


مشاركة الخبر